القائمة الرئيسية
عن الشركة

تأسست شركة بوابة أريحا في بداية عام 2011، في إطار شراكة استراتيجية بين كل من مجموعة الاتصالات الفلسطينية, ومجموعة (باديكو) القابضة، لتطوير مشروع عقاري متكامل؛ يكون الأول من نوعه وحجمه على مستوى الوطن.

آلية العمل

تقوم آلية تنفيذ المشروع من خلال مطورين يقومون ببناء الفلل السكنية، والمنشاءات التجارية، السياحية، والثقافية بإشراف مباشر من الطاقم الهندسي لبوابة أريحا، للحفاظ على معايير وأسس لإنشاء مدينة بمواصفات عالمية، ووفق شروط عامة وخاصة للحفاظ على الروح العامة في التصميم للمشروع.

 

كما يشرف طاقم البوابة على تأهيل وبناء البنية التحتية بما يتلائم مع تطلعات وتوجهات المشروع، على أن يتم الإنتهاء من جميع أعمال البنية التحتية بمدة زمنية لا تتجاوز العشر سنوات.

 

يتم البيع بآلية تقسيط ثمن الأرض المراد شراءها لمدة زمنية لا تتجاوز الثلاث سنوات، على أن يتم نقل ملكية الأراضي المباعة بعد دفع كامل الأقساط بالإضافة إلى الإنتهاء من أعمال التطوير على الأرض.

 

تم في المرحلة الأولى بيع كافة المساحات المخصصة للسكن في المشروع لما يزيد عن عشرة مطورين يقومون في هذه الفترة بإنجاز وبناء كافة الفلل في المشروع وبمواصفات تم الاتفاق عليها  على أن يتم الإنتهاء من جميع أعمال البناء والتطوير بنهاية سنة 2020.

 

في المراحل المستقبلية وبالإضافة إلى المنشأت السكنية ستباشر ادارة المدينة بالعمل على بناء مشاريع تجارية وسياحية عن طريق مطورين اخرين وستشمل هذه المراحل بناء فنادق، مطاعم، مجمعات تجارية، مدن ترفيهية، مدارس، جامعات، معاهد تقنية، وغيرها من المشاريع.

 

كما ستباشر إدارة البوابة بالعمل على تجهيز الساحة العامة للبوابة بجميع المرافق والمسطحات الخضراء والمائية بشكل هندسي ومعماري عملي ليكون نقطة تجمع وجذب سياحي للمشروع بما يخدم جميع المشاريع التجارية والسياحية في بوابة أريحا.

 
كلمة رئيس مجلس الإدارة
 كلمة رئيس مجلس الإدارة

اسمحوا لي في بداية كلمتي هذه أن أحييكم أجمل تحية وأن أشكركم على اهتمامكم بمشروع بوابة أريحا الريادي.

لا شك أن مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة، ولتطوير حاضرنا لا بد من أن نضع رؤية استراتيجية واضحة لمستقبلنا، ومن هنا ارتأينا إقامة مشروع بوابة أريحا ليكون مشروع حضاري ريادي يعتبر الأول من نوعه في فلسطين، وذلك بهدف تشجيع السياحة الداخلية والخارجية وتعريف الزوّار بمدينة أريحا وتاريخها العريق، مع الأخذ بعين الاعتبار أن هذا المشروع يهدف لتطوير منظومة الخدمات التي يقدمها المستثمرون في المدينة، بما يعزز مكانتها التاريخية ويأخذ المدينة إلى الغد والمستقبل الأفضل.

فنحن نسعى من خلال هذا المشروع، الذي سيعود بفوائد عديدة على الوطن، بأن نصبح أكبر مطور للمجمعات العمرانية العصرية المتكاملة في فلسطين، وأن نمنح الفرصة للأجيال الجديدة بأن تحيا حياة عصرية حديثة. حيث نؤمن بالعمل الجماعي ونشجّع على الابتكار والاحترافية، خاصة بين أواسط الشباب المبدعين ذكوراً وإناثاً، وملتزمون في ذات الوقت بالنزاهة والشفافية والمصداقية في جميع أعمالنا.

وفي سياق تحقيق ما تقدمَّ تحرص الشركة باستمرار على التعرف على متطلبات السوق واحتياجات ورغبات شركائها من المطورين والمستثمرين والسكان والرواد سعياً منها للارتقاء إلى مستوى تطلعاتهم، وذلك عن طريق مراجعة وتحليل طريقة أداء الأعمال بصفة مستمرة وإيجاد السبل الكفيلة بإنجازها بشكل مميز ومدروس، سعياً للمساهمة في خلق بيئة وثقافة جديدة تجذب وتشجع فريق العمل ليساهم في تطوير الأداء وفقاً لأرفع المستويات العالمية.

وفي الختام لا بد لي أن أشكر كل القائمين على هذا المشروع لما بذلوه من جهد وعمل وتخطيط في سبيل الإرتقاء بالمنظومة الحضارية في فلسطين، آملين أن يكون هذا المشروع الرائد لبنةً تسهم في ترسيخ الهوية الوطنية الفلسطينية وتحقيق حلم إقامة دولة فلسطين كما يتمناها شعبنا العزيز. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

عمار العكر

رئيس مجلس الإدارة

 

كلمة المدير العام
 كلمة المدير العام

في الوقت الذي يعتبر فيه مشروع بوابة أريحا الأول من نوعه في فلسطين؛ فإنه يمثل خريطة طريق واضحة للارتقاء بقطاع الاستثمار عموماً والعقاري منه على وجه الخصوص خلال الأعوام القليلة القادمة بما يحقق أفضل مردود اقتصادي واجتماعي للمستثمرين والمجتمع المحلي في ذات الوقت. وذلك ضمن رؤيا واضحة تتمحور حول الريادة في تطوير القطاع العقاري في فلسطين، بكافة مكوناته السكنية والسياحية والترفيهية والتجارية والثقافية، وفقاً لأعلى المستويات العالمية.

حيث يسعى المشروع لتوفير فرصٍ استثمارية ناجحة ومميزة ومتعددة، واستقطاب الاستثمارات المحلية والأجنبية. كما نسعى لتوفير مكان مفعم بالحياة العصرية بما ينسجم مع التطور النوعي لنمط الحياة في الإقليم والعالم، وبما يلبي احتياجات كل أفراد العائلة ومختلف الشرائح العمرية والاجتماعية في مكان واحد يوفر أرقى وأفضل الخدمات وسبل العيش الآمن والكريم.

ولتحقيق رؤيتها، تلتزم شركة بوابة أريحا للاستثمار العقاري م.خ.م. بمعايير التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية المستدامة من خلال حماية البيئة الطبيعية والمحافظة على الموروث التاريخي والأثري لمدينة أريحا العريقة. وتتمحور سياسة التطوير للشركة حول اعتماد وتطبيق أعلى معايير التنمية المستدامة التي لا تعمل فقط على تقليل الأثار السلبية على البيئة، بل تسعى إلى إدارة مخاطر التطوير على البيئة وفق محددات تحول تلك المخاطر إلى فرص تنمية مستدامة. حيث تبذل الشركة كل جهد ممكن لتثقيف وتوعية الموظفين والمقاولين والموردين والمستثمرين ورواد المشروع والمجتمع المحلي عمومًا بهذه المفاهيم. 

وتركز الشركة بصورة رئيسة على السلوك المسؤول للحد من أي آثار سلبية على البيئة الطبيعية والإدارة المستدامة للموارد من خلال الاستخدام الأمثل لهذه الموارد، واعتماد حلول إعادة تدوير واستخدام المواد والطاقة. كما تعمل شركة بوابة أريحا باستمرار على تطوير الأداء وتحسينه والحفاظ على أفضل مستوياته من خلال الامتثال لأفضل الممارسات المهنية والمتطلبات القانونية الأخرى، وتلتزم باعتماد أعلى المعايير في مجال السلامة البيئية والمهنية في كافة النواحي لتحقيق رؤيتها في توفير نمط حياة عصري مفعم بالحياة في بيئة مستدامة وخضراء.


وليد خليل فتحية
المدير العام